الأحد، 1 سبتمبر، 2013

مـــلــكــوتــــى أنــــــت .......



ماتع الأبحار فيك ...كـــ الأبحار فى ملكوت خُلق لى خصيصا وحدى .... ولا أملك فيه إلا الأنبهار بصفاء الــ نفس وتلألؤ الـــ روح والـــ سفر من حُلم لأخر أسر ....وبريق الأمنيات تلك الـــ حريرية الـــ معنى .... فـــ لو خُيرت ماكففت عن أبحارى هذا فيك ومعك حتى ألا منتهى ....

هناك تعليقان (2):

Gamal Abu El-ezz يقول...

من حظى السعيد

تواجدى بالمدونة لكى أمر على كلمات تستحق كل التقدير والإعجاب رغم كونها أفكار الا انها ذات معانى ابدية

فـــ لو خُيرت ماكففت عن أبحارى هذا فيك ومعك حتى ألا منتهى ....

richardCatheart يقول...

جمال ابو العز

صباح الفل ويارب يوم حضرتك جميل :)


انا الاسعد والله بتواجدك الكريم وكتابعتك القيمة بجد

أسعدتنى جدا جدا جدا ويارب منور مكانك ديما